Card Image

كيف تلاحق "وحدة السايبر" الإسرائيلية المحتوى الفلسطيني؟

طورت وزارة العدل الإسرائيلية "وحدة السايبر" الإسرائيلية الخاصة عام 2015، لتكون مسؤولة عن إرسال طلبات لشركات التكنولوجيا مثل جوجل وفيسبوك من أجل ملاحقة المحتوى الفلسطيني وحظره عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


وذلك بعد اختيار فيسبوك "ايمي بالمور" المديرة السابقة في وزارة العدل الإسرائيلية، عضو في مجلس الإشراف على فيسبوك، حيث تم خلال فترة عملها تأسيس وحدة السايبر الإسرائيلية.