Card Image

المركز الشبابي الإعلامي يكرم نخبة من الشخصيات المؤثرة والمؤسسات الإعلامية

👈 نظم المركز الشبابي الإعلامي حفلاً تكريمياً لأبرز الشخصيات المؤثرة والمؤسسات الإعلامية الذين ورد ذكرهم في تصنيف منصات التواصل الأكثر حضوراً وتفاعلاً ضمن التقرير السنوي لواقع الإعلام الاجتماعي في فلسطين لعام 2020.
👈 وشارك في اللقاء الذي عقد اليوم الإثنين أكثر من 50 شخص ممثلين عن أنفسهم وعن مؤسساتهم الإعلامية، في مشهد تكريمي واحتفالي على جهودهم في رسم صورة مشرقة للإعلام الاجتماعي في فلسطين.
👈 وقال أ. إياد القرا رئيس مجلس إدارة المركز الشبابي الإعلامي أن التقرير هذا العام يأتي في ظل صفقة القرن وموجة التطبيع مع الاحتلال ما يزيد من المسئولية الوطنية للنشطاء والمؤثرين تجاه قضيتهم، كما حث المشاركين إلى دعوة الجهور الفلسطيني للتسجيل في الانتخابات الفلسطينية، لضمان حق المشاركة في العملية الانتخابية الفلسطينية واختيار ممثليهم.
👈 وأكد القرا على أن التقرير يعتبر إنجازاً نوعياً للإعلام الاجتماعي الفلسطيني، وإضافة ثرية للمكتبة الرقمية الفلسطينية ومناراً الباحثين في مجال الإعلام الاجتماعي.
👈 في حين استعرض م. سمير النفار من المركز الشبابي الإعلامي، منهجية العمل التي اعتمد عليها فريق العمل في إعداد التقرير، وأدوات البحث وجمع البيانات التي استخدمها، بالإضافة إلى الصعوبات التي واجهت الفريق واستطاع التغلب عليها ليخرج التقرير بهذه الصورة المشرقة.
👈 وشكر الحضور خلال مداخلاتهم المركز الشبابي على دوره البارز في خدمة الإعلام الاجتماعي ودعم النشطاء، كما وجهوا رسالة عرفان لفريق العمل الذي ساهم في إنجاز التقرير.
👈 اختتم المركز اللقاء بتكريم الحضور وشكرهم على دورهم البارز، وجرى توزيع نسخة ورقية من التقرير.
👈 ومن الجدير ذكره أن المركز الشبابي الإعلامي أطلق مطلع فبراير الجاري التقرير السنوي لواقع الإعلام الاجتماعي في فلسطين لعام 2020، والذي يشخص ويرصد الإعلام الاجتماعي خلال العام، والذي كان حافلًا بالأحداث والقضايا المتعددة التي تفاعل معها عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.


انضم لقائمتنا البريدية

وابقى على اطلاع بأحدث أنشطتنا، أخبارنا، وإصداراتنا!